أخبار لبنان والعالم

بحار بريطاني يكشف: اللبنانيون إكتشفوا اميركا وليس كولومبوس

January 5, 2017 9:59 AM

يختلف اللبنانيون حول أصولهم التاريخية ، هل هم فينيقيون ام هم عرب اقحاح.

منطق التاريخ يقول أن الحضارة الفينيقية إستوطنت دول المتوسط على مدى قرون وكان لبنان الحديث ومدينة صور في جنوب لبنان، مرفأ التجارة والحرف واللون لكل العالم. لكن ما كشفه البحار البريطاني فيليب بيلز سيشكل صدمة ثقافية لجميع اللبنانيين. فهو يؤكد بالمعلومات والأبحاث التي أجراها أو إطلع عليها على مدى سنوات أن الفينيقيين الذين هم أصل شعب لبنان، وصلوا إلى اميركا قبل 4000 سنة من وصول البحار والمكتشف كريستوف كولومبوس إليها من خلال رحلاتهم حول العالم للتجارة والمبادلة.

كابتن فيليب الذي سيزور لبنان بدعوة من الجمعية الدولية للحفاظ على صور التي تراسها سفيرة الأونيسكو د. مها الخليل شلبي ، سيعلن عن ذلك في مؤتمر صحفي سيعقد في الجامعة اللبنانية الأميركية في بيروت بتاريخ 13 من الجاري.

وستقوم الجمعية وهي الراعي الفعلي لهذا الإنجاز بتنظيم مجموعة من الزيارات واللقاءات الرسمية والإعلامية للكابتن فيليب للتعريف بهدف زيارته للبنان لا سيما أنه كان أول من صنع سفينة فينيقية وقام بجولة فيها لإكتشاف خط الطريق البحري الذي سلكه الفينيقيون القدماء عند قدومهم إلى الأرض الجديدة في اميركا.

يتحدث الكابتن فيليب عن جنوح سفن فينيقية قبل الاف السنين بسبب عواصف بحرية في المحيط الأطلسي ما ادى إلى وصولهم إلى سواحل ما بات يعرف اليوم بالولايات المتحدة الأميركية.

وسيقوم الكابتن فيليب بإعادة الإبحار بسفينته التي بنيت في ارواد السورية، بنفس خط الطريق الذي سلكه الفينيقيون وصولا إلى المحيط الأطلسي لتأكيد انهم وصلوا بالفعل إلى هناك. 

واذا كان الفينيقيون هم الذي استوطنوا الساحل المتوسطي ومن بينه لبنان حالياً فإن البحار الإنكليزي يؤكد ان اللبنانيون يمكن أ، يكونوا أول من إكتشف أميركا.

ليبانون ديبايت 

يذكر أنه بإمكانكم متابعتنا على صفحتنا الجديدة عبر فايسبوك هنا :961Street@

تويتر: @961street

انستاغرام: @961street

الأكثر تداولا"