HOME
lebanon and world news
science and technology
fashion
sports
health
contact

العلوم والتكنولوجيا

بالفيديو: تطبيق لطلب غسيل لسيارتك أين ما كنت في لبنان !!

January 6, 2017 12:09 PM

التطبيق اللبناني الأكثر إنتشاراً لسنة ٢٠١٦

انتهت سنة ٢٠١٦، وهي حملت الكثير من الإنجازات على كافة الأصعدة. لا شك أن بدايتها كانت صعبة خاصةً بما يتعلق بملف الرئاسة والنفايات. لكن، نهايتها كانت جميلة، إذ إنطلق في لبنان عهد جديد وسط توافق أغلبية القوى السياسية. لكن بعيداً عن مواضيع السياسة، سيطر تطبيق إلكتروني على الشارع اللبناني حيث عرض خدمة قديمة بتقنية حديثة وفريدة. غسيل السيارات، هي خدمة تعد قديمة. الذهاب إلى المحطة، والإنتظار ليأتي دور السيارة، والعودة إلى بيتك، هو ما يقوم به أي شخص لغسل سيارته، لكن رامي حلال وفريقه نجحوا بتحديث الخدمة، حيث يجلبون لك المحطة لغسل سيارتك بالمكان المركونة به. إن عملية غسل السيارة مكلفة من حيث الوقت، وبعصر السرعة أصبح الوقت يساوي المال، لذلك "Blink My Car" وهو تطبيق من إختراع فريق من الشباب اللبناني، يحقق نجاحاً متصاعداً، ويعد بتغيير الساحة في السنوات القليلة المقبلة. لمعرفة أكثر عن التطبيق، كان لنا لقاء مع حلال.

 

- بدايةً أخبرنا أكثر عن التطبيق وخصائصه.

 

"Blink My Car" هو تطبيق يستعمل على كافة الهواتف الذكية، وما نحتاجه فقط هي معلومات كافية لمعرفة سيارتك، والمكان المركونة به. بعدها يمكنك أن تحدد ما هي الخدمة المطلوبة: غسيل خارجي، داخلي أو الإثنين. ولدينا خدمات خاصة مثل تنظيف المحرك والمكيف. وهنا لابد من أن نوضح أن هذه الخدمات، بعكس ما يعتقده غالبية الناس، لا تحتاج لنقل السيارة إلى مكان مختص. هنالك معدات خاصة يمكن استعمالها دون الحاجة لنقل السيارة. بعد تحديد الخدمة، تختار الموعد المناسب لك، تدفع بواسطة بطاقة الإئتمان وتنتهي مهمتك هنا. 

-هل يمكن الدفع نقداً؟

 

طبعاً، خاصةً في لبنان، حيث الأغلبية تفضل الدفع نقداً، لكن مع الوقت اصبحوا زبائننا يثقون بنا ويدفعون بواسطة بطاقة الإئتمان. 

 

-هل اتخذتم تدابير أمنية وقائية من محاولات القرصنة والسرقة الإلكترونية؟

 

طبعاً! نحن لا نملك ولا نحتفظ بأية معمولة تتعلق ببطاقات الإئتمان. نتعامل مع شركة تزودنا بخدمة ال "Payment Gateway"، يتعامل معها بعض البنوك اللبنانية. وهي شركات تحترم القوانين والمعايير العالمية. وهي تأخد المال من الزبون بحسب الخدمات التي طلبها. 

 

-كيف تحمون أنفسكم من الأشخاص الذين يحجزون مواعيد مزيفة؟

 

لدينا شخص مسؤول عن التأكد من صحة كل طلب، ولكن عندما يرى المستخدم أن هنالك دفع لإتمام الطلب، يخاف ويتراجع. لكن لم نواجه مثل هذه الحالة. 

 

-الأشخاص الذين استعملوا أرقام سيارتهم، لونها ومعلومات أخرى تعرف عنها، كيف تحمون معلوماتهم؟ وماذا تفعلون بها؟

 

المعلومات موجودة ولكننا لا نستعملها خارج متطلبات التطبيق. هي تبقى سرية ويمكن حذفها من قبل المستخدم بأي وقت. أريد أن اشدد أن رقم السيارة ليس إلزامياً والمستخدم يستطيع أن يستعمل التطبيق من دونه. 

-دعنا نخرج من التقنيات، أخبرنا أكثر، من صاحب الفكرة؟

 

الفكرة بسيطة، ولم نخترع شيئاً جديداً. صدف اننا كنا أنا والفريق في محطة لغسل السيارات، وانتظرنا طويلاً، وكنا نلهو على هواتفنا. لدينا تطبيقات لطلب الطعام، حجز تذكرة سفر، حجز غرفة في الفندق، والكثير من الأمور التي تستطيع فعلها من خلال هاتفك. هنا ولدت الفكرة، وخلقنا "Blink My Car". التطبيق كان سهلاً، لكن تطلب تنفيذ الفكرة الكثير من الأبحاث لنجد الحل الأنسب. فنحن في غسيل سيارة واحدة نستعمل كمية قليلة جداً من المياه، بينما الطريقة التقليدية تستهلك حوالي ٢٥٠ لتر.

 

-ألم تعتقدوا في البداية أن الناس لن تثق بكم؟ فهم سيسلمونكم مفاتيح سيارتهم. ما أعنيه أن في الطريقة التقليدية، يرى الناس ماذا يفعل العامل في سيارتهم، ومع ذلك فهم يراقبون تحركاته خاصةً إن كانت السيارة تحتوي على اغراض خاصة. 

 

صدقاً، لم يحدث معنا مشاكل مع أي من زبائننا. فنحن ندرب شبابنا على تقنيات الغسيل، ونختارهم بدقة مع دراسة خلفيتهم المهنية والحياتية. عندما بدأنا ببيع الخدمة، لم يكن يحتوي التطبيق على خدمة غسيل السيارة من الداخل. لكن ومع مطالبة زبائننا بهذه الخدمة، وضعناها. وهي نجحت.

 

-ما هي العقبة الرئيسية التي كنتم تواجهونها في بداية الطريق؟

 

صراحةً، التطبيق لم يكن مشكلة، لكن لا شك أنه أخذ ويأخذ الكثير من الوقت، فنحن دائماً نحسن تطبيقنا بحسب تفاعل المستخدمين. لم يكن لدينا تطبيق موجود لنقلده، لذلك احتجنا الكثير من الوقت وتعلمنا من المشاكل التي واجهناها. كيفية غسيل السيارة كانت أيضاً من أكبر الصعوبات، حيث التعامل مع الزبائن، الوصول في الوقت المحدد، تقديم جودة عالية والكثير من التفاصيل كانت مشاكل واجهناها. 

 

-هل من هنالك أشخاص لم تؤمن بنجاح فكرتكم؟

 

طبعاً، هنالك أشخاص حذرتنا من أن الناس لن تفهم الخدمة. لذلك ما قمنا به في البداية، هو تقدمة غسيل سيارة خارجي مجاناً لكل من يتسجل في التطبيق. كانت لا شك مكلفة، لكن ما فعلناه جعل الناس يحبون نتيجة عملنا، وسهولته عليهم، مما جعلهم زبائن لنا. 

 

-ألا تواجهوا صعوبة في غسيل السيارة المركونة على جانب الرصيف؟

 

طبعاً، فنحن لا نحبذ هذه الطلبات. نفضل غسل السيارة في مكانٍ أمن، مثل موقف البناية، لكي يبقى الشاب بأمان ولا يتعرض لأي أذية كانت. لكن من النادر أن يأتينا مثل هذا الطلب، جميع الطلبات تكون عادةً لسيارات مركونة في موقف تابع لبناية أو شغل، حتى في الأماكن الأكثر إكتظاظاً في بيروت. لكن بالطبع نلبي جميع الطلبات وإن كانت السيارة مركونة بجانب الرصيف. 

 

-عند نجاح تطبيق، عادةً ما يقلده الآخرون، هل تخافوا من تطبيق منافس لكم، خاصةً وأنكم الوحيدين في لبنان؟

 

لا نخاف، فالمنافسة تفيدنا، وتساعدنا لنحسن تطبيقنا أكثر. 

 

-من يمكنه الإستفادة من التطبيق؟

 

جميع الناس الذين يتواجدون في بيروت الكبرى، بين الحازمية وضبية. وقريباً سنوسع رقعة انتشرنا. 

 

-ختاماً، أنت شاب لبناني، وقمت بإختراع تطبيق بمساعدة فريق خاص بك، ونجحت في لبنان. ماذا تقول للشباب اللبناني الذي يطمح لتنفيذ فكرةٍ ما؟

 

من أهم الأمور، يجب أن يستعين صاحب كل فكرة بفريق مختص يساعده على تنفيذ فكرته. 

 
Advertisement.
Copyright © 2017 961Street - جميع الحقوق محفوظة